صفحة المظاهرة

Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Email this to someone

مظاهرة موحدة ضد العنصرية والفاشية وإسلام فوبيا بسان فيليو دي يوبركات

سان فيليو دي يوبركات مدينة تناضل دائما من أجل الإندماج مع جميع القادمين إليها على إختلاف ثقافتهم وعقائدهم وهذا إستمرار لجهود السابقين، ويظهر الإندماج في الفضاء العام و المدارس والإحتفالات و الأنشطة الثقافية.

في هذه الأونة ظهرت مجموعة من اليمين المتطرف تنشر أفكار الكراهية و العنصرية في المدينة, مستغلة تحويل مركز للمسلمين الذي أنشئ مند ١4 سنة وهو رمز للتعايش مع الجيران و احترام كل قواعد المشاركة الفعالة في الأنشطة المحلية.

كما تستعمل الأحداث الإرهابية كمبرر لتحميل المسلمين مسؤولية هذه الأعمال، علما أن الحقوق الأساسية للمهاجرين و المسلمين تحميها قوانين الدولة و الإتحاد الأوربي.

علينا ان لانترك هذه المجوعة العنصرية اليمينية الجديدة أن تزرع الفرقة وعدم الثقة بين مكونات المدينة التي تسمى ديمقراطية ناسيونال.

من أجل هذا نطالب بتفعيل القوانين التي تدين العنصرية لغلق مواقع التواصل الإجتماعي التي تدعوا إلى الكراهية ،ووضع غرامات لمن يلوث الشارع بالصور و الشعارات العنصرية وجبرهم على اداء تكلفة تنظيف الشوارع وما لحق بها من ضرر.

نتعهد بالقيام بوقفة إحتجاجية طابعها التعددية و الاتحاد لوقف الفاشية والكراهية و العنصرية على غرار المظاهرات التي خرجت ضد الحرب على العراق.

ومن اجل كل هذا يجب ان تكون مظاهرة شعبية كبيرة للدفاع عن قيم التعايش وضد الكراهية والفاشية وان تكون المشاركة قوية دفاعا عن حقوق الانسان. و نطالب جميع الجمعيات المدافعة عن حقوق الإنسان في سان فيليو دي يوبركات وباقي المدن لتكوين جبهة قوية ضد العنصرية.

لا ندع مظاهر الكراهية في شوارعنا
قف إسلام فوبيا
معا ضد العنصرية
لا تتجاوزو